أسابيع الحمل

أسابيع الحمل

 

تطرقنا في المقالات السابقة إلى الحمل وأعراضه وموانعه وطريقة حسابه وتحليله وتطرقنا كذلك إلى بطن الحامل ,اسباب ظهوره والوقت المتوقع لظهوره، سنتطرق في هذا الموضوع إلى أسابيع الحمل والطريقة المثلى للحساب عن طريق تقسيمه إلى أقسام.

 

 

الحمل

هو انقطاع الدورة الشهرية لفترة مؤقتة وذلك بسبب تلقيح البويضة من قبل الحيوان المنوي أثناء الجماع. ليحدث بعد ذلك سلسلة من الانقسامات ليتكون جنينٍ واحدٍ أو أكثر داخل رحم الأم، وتعتبر هذة الفترة من بدء الإخصاب وتنتهي بعد تسعة أشهر.

 

إن مدة الحمل تجري على مدى تسعة أشهر، وتقدر فترة الحمل كله بحوالي ٢٨٠ يوماً (٤٠ أسبوع)، ويتم حساب التاريخ المتوقع للحمل منذ اليوم الأول من آخر فترة حيض، وقد تنجب بعض الأمهات في الشّهر السّابع أو الثّامن ولكن أغلب النساء ينجبن في الشّهر التّاسع، ونستعرض معاً الأشهر التّسعة للحمل بالأسابيع.

 

 

الرّبع الأول من الحمل:

ويبدأ من تاريخ اليوم الأول من آخر فترة حيض وينتهي في الأسبوع ١٢ من الحمل، ويتكون من ٣ أشهر، ويعتبر الأسبوع ١٣ من الحمل أحياناً ضمن هذا الربع إذا لم يحسب أول أسبوع الذي حدثت به دورة الحيض، وتعد هذه الفترة الأخطر والأهم في مرحلة الحمل في تحديد مسار باقي الحمل ودوامه. وتشعر المرأة الحامل بالتّعب والغثيان وتغييرات هرمونية في الجسم.

 

 

الرّبع الثّاني من الحمل:

ويمتد من الأسبوع ١٤ لنهاية الأسبوع ٢٦ من الحمل، وتتضمن هذه الفترة من الشهر الرّابع إلى السّادس، وتشعر المرأة خلال هذه الأشهر بتغير حجمها،  ويقترب الجنين من الإكتمال، وفي هذا الربع تستمر التغيرات الهرمونية بشكل عام لكنها تقل وتشعر المرأة بتحسن وزوال أعراض الحمل.

 

 

الرّبع الثّالث من الحمل:

يبدأ هذا الربع من الشهر السابع إلى التاسع وهو الرّبع الأخير من الحمل، وقد يحصل ولادة مبكرة خلال أحد هذه الأشهر؛ لأنّ الجنين مكتمل الصّورة والجسم، وإن لم تضع المرأة طبيعيّاً تنجب قيصرياً، ويجب أن يزداد غذاء الأم خلال هذه الأشهر، لأنّ جنينها يحتاج إلى غذاء، ويظهر على الأم التّعب في الأسابيع الثلّاثة الأخيرة من الحمل.

 

 

انشر هذا المقال لتزيد من الثقافة العامة عن هذا الموضوع.

Comments

This post currently has 2 تعليقان

اترك رد

Sidebar



%d مدونون معجبون بهذه: