البط

البط

 

يعتبر البط من فصيلة الطيور تتبع رتبة الإوزيات من صف الطيور الحديثة، ويسمى ذكر البط علجوم، وكلمة البط معربة عن الفارسية بت.

 

أنواعها

آكل السمك وهو من الأنواع البحرية، والخضير والأسود وهو من أنواع بط الأنهر والمياه العذبة، وبط بكين ذو اللون الأبيض والجسم الطويل وهو من الأنواع الداجنة، والنوع الدمياطي الصغير الحجم نسبياً.

 

إضافةً إلى النوع ذا اللون الرمادي والذي تحيط رقبته خطوط بنية وبيضاء ورأسه أخضر ويسمى بط روان وهو يمت بقرابة للبط الدمياطي البري. وهناك أيضاً ما يُربى لغرض لحمه مثل بط موسكوفي وبط سوداني، ويوجد أيضاً النوع المشهور بجمالية ريشه الذي اغلبه ملون وهو بط الماندرين.

 


البط المستأنسة

تعتبر جميع أنواع البط مستأنسة، إلا النوع البري وهو بط المسكوفي. كان استئناس الطيور قبل أكثر من ٢٠٠٠ سنة ق.م.، أما في الغرب فقد تم استئناسها منذ حوالي ٨٠٠ سنة.

 

لقد تم إجراء تجارب لتزاوج واستأناس النوع العادي مع النوع المسكوفي في الصين، ونتج عنه بط عقيم يُربى لإنتاج اللحم والكبد الذي يعود بمردود اقتصادي عالي. يسمى بيض الألف سنة، وهو بيض يتم جمعه في القرى الفقيرة في الصين ويتم طلائه بهدف الحفاظ عليه بالطين الكلسي.

 

الاستهلاك

يمثل هذا الطير ٤٪ من استهلاك الإنسان للطيور والتي يصل عددها إلى ٣٨٪ تقريبا.

 

ولكن إنتاج لحومها تضاعف في الآونة من ١٩٩٣ إلى ٢٠٠٠ ليصل إلى ٣،٢١ طن، أما في وقتنا الحاضر، يوجد هناك سلالات متخصصة لإنتاج البيض، وسلالات متخصصة لإنتاج اللحم، وبعض السلالات يستخدم للزينة لجمال شكلها ولون ريشها الجذاب.

 

أما الآن فإن تربية البط الحديثة أصبحت في مزارع متخصصة، وأصبحت تربية مكثفة، وتعتمد على أسس اقتصادية. وارتبط تسويق البط بمتطلبات السوق المحلية للحوم البط وخاصةً في الأعياد والمواسم. كما وتعد التربية البدائية محدودة من النوع أكثر تكلفة وأقل إنتاجا.

 

السلالات

تقسم هذه السلالات حسب الهدف من التربية إلى:

  • الهجن التجارية والمتوفرة بكثرة والمستخدمة في إنتاج اللحم.

  • سلالات الزينة وأهمها كول مالارد.

  • سلالات البيض وأهمها وأكثرها انتشارا العداء الهندي، وخاكي كامبل، و البكيني.

  • سلالات اللحم وأهمها وأكثرها انتشارا البكيني، والمسكوفي.

  • الهندي الأسود وبعض الأنواع البرية.

 

 

انشر هذا المقال لتزيد من الثقافة العامة عن هذا الموضوع.


Comments

So empty here ... leave a comment!

اترك رد

Sidebar