التهاب الاعصاب

التهاب الاعصاب

يصيب التهاب الاعصاب مجموعة من الأعصاب أو عصب معين، وتختلف الأعراض من حالة لاخرى.

أسباب المرض:

  • الاصابات والصدمات القوية: وتكون عادة إصابة موضعية أو صدمة تؤدّي إلى التهاب او تلف بعض الأعصاب مثل بعض اصابات الملاكمين أو بعض الحوادث.
  • اعتلالات الأوعية الدموية: في بعض الأحيان يؤدّي تلف الأوعية الدموية الواصلة للأعصاب الى نقص التغذية المتجهة للعصب وهذا يؤدي الى تلف او التهاب في العصب المتصل بهذه الأوعية الدموية.
  • العدوى المرضية: بعض الأمراض المعدية قد تستهدف الجهاز العصبي او بعض اجزائه على وجه محدّد، مثل شلل الاطفال او الكزاز أو عدوى القوباء المنطقية، الكزاز، الجذام او الدفتيريا.
  • التعرض للمواد الكيميائية: وهو عبارة عن تلف نتيجة التعرض للتسمم بمواد كيميائية أو عناصر معدنية مثل الزرنيخ أو الزئبق أو الرصاص.
  • بعض الآثار الجانبية لبعض الادوية والمستحضرات الطبية والمطاعيم او الهرمونات.
  • أحيانا يكون التهاب الأعصاب ناتجا عن أمراض تتعلّق بمنظومة الجسم مثل مرض السكري أو نقص بعض الفيتامينات أو الحمض الاستقلابي.

أنواع التهاب الاعصاب:

تنقسم الأعصاب إلى ثلاث أنواع وبناء عليها تنقسم أنواع الالتهابات:

  • التهاب العصب الحسي: ويتميّز بالشعور بحصول وخز وخدران أو الشلل وفقدان الشعور في منطقة الاصابة.
  • التهاب العصب الحركي: حيث يشعر المصاب بضعف العضلات وفقدان قوّةها وهزلها.
  • التهاب الأعصاب المختلطة: وهو النوع الأكثر ندرة و حصوله اقل من الحالتين السابقتين إلا أن أضراره أشد وآثاره اقوى.


أعراض الإصابة:

  • رقة الجلد.
  • وخز في الأطراف وشعور بالألم.
  • خدران وتنميل في الأطراف.
  • ضعف في عضلات الأطراف.
  • إسقاط الأشياء وعدم القدرة على حملها
  • شلل الوجه في حال إصابة العصب الوجهي.
  • اضطراب ضغط الدم.
  • التعرق بغزارة.
  • العجز الجنسي وهو لدى الرجال أكثر.
  • اضطرابات الجهاز الهضمي مثل الإسهال والإمساك.

علاج التهاب الاعصاب:

ويتعلق العلاج بامر عدة منها نوع الالتهاب ودرجته لكن العلاجات تتلخص عموما فيما يلي:

  • العلاج بالادوية: ويعتمد نوع الدواء على شدة الالم،

ففي الألم المعتدل يصف الطبيب الأسبرين أو الأسيتامينوفين أو الكوديين، أمّا في الألم الشديد توصف أدوية أقوى مثل الترامادول اوالهيدروكودون أو الكسيكودون وجميعها من مشتقات الافيون.

  • العمليات الجراحية: وهي الملجأ الأخير للأطباء، لانها جراحات دقيقة اللا أنّ الطبيب قد يختار اللجوء إليها في حالات الإصابة الجسدية أو ضغط الاعصاب.
  • المكملات الغذائية:وتكون في الالتهابات الناتجة عن سوء 

التغذية مثل:

  • فيتامين B12: يعمل على تجديد ونمو الأعصاب.
  • فيتامين B1: يساعد على تسريع عملية الشفاء.
  • الكالسيوم: يحسين عمل النواقل العصبية.
  • الليسيثين: له دور في إصلاح الأعصاب التالفة.
  • البروتين: يسرع إصلاح الأعصاب.
  • المغنيسيوم: يعزز كفاءة النواقل العصبية.
  • العلاج الفيزيائي: او الطبيعي وهو نوع من إعادة التأهيل يتم فيه استخدام التقنيات التالية:
  • الوخز بالإبر
  • الكمادات الساخنة.
  • الكمادات الباردة.
  • العلاج بالكهرباء.

انشر هذا المقال لتزيد من الثقافة العامة عن هذا الموضوع.


Comments

So empty here ... leave a comment!

اترك رد

Sidebar