القصيدة الدمشقية

القصيدة الدمشقية

الشاعر نزار قباني:

ولد الشاعر نزار قباني في مدينة دمشق عام 1923م، وتخرج من كلية الحقوق في جامعة دمشق عام 1945م، وبين عامي 1945 و 1966م انخرط نزار قباني في السلك الدبلوماسي، ولكن بصـمته في الشـعر العـربي هي من نحتت اسمه في الأدب العربي والعالمي، وقد تركز شعره حول الحب والدفاع عن المرأة، وللشاعر نزار العديد من الدواوين الشعرية ومنها: كتاب الحب، وقالت لي السمراء، من قصائده المشهورة هي القصيدة الدمشقية والتي سوف نتطرق اليها في مقالنا هذا، وهي اشهر القصائد التي مدح فيها نزار قباني مدينة دمشق، فقد كتبها اثناء غربته وغنتها الفنانة السورية اصالة نصري.

 

 


كلمات القصيدة الدمشقية:

 

 

هذي دمشـقُ وهذي الـكأسُ والـرّاحُ إنّـي أحـبُّ وبعــضُ الحــبِّ ذبّـاحُ
أنا الدمشقـيُّ لـو شرّحتـمُ جـسدي لســالَ مـنهُ عنـاقيـدٌ وتفــّاحُ
و لو فتحــتُم شرايـيني بمـديتكـم سمعتـمُ فـي دمـي أصـواتَ من راحـوا
زراعـةُ القـلبِ تشـفي بعـضَ من عـشقوا ومـا لـقلـبي –إذا أحـببـتُ- جــرّاحُ
الا تـزال بخـير دار فـاطمة فالنـهد مستنفـر و الكـحل صبّـاح
ان النبـيذ هنـا نار معطـرة فهل عيـون نـساء الـشام أقـداح
مآذنُ الشّــامِ تبـكـي إذ تعـانقـني و للمــآذنِ كالأشجـارِ أرواحُ
للياسمـيـنِ حقــولٌ في منـازلنـا وقـطّةُ الـبيتِ تـغفو حيـثُ تـرتـاحُ
طاحونةُ الـبنِّ جزءٌ من طفـولتنـا فكيـفَ أنـسى؟ وعطـرُ الهـيلِ فـوّاحُ
هذا مكانُ “أبـي المعـتزِّ” منـتظرٌ ووجـهُ “فائـزةٍ” حـلوٌ و لمــاحُ
هنا جذوري هنـا قـلبي هنا لغـتي فكيفَ أوضـحُ؟ هل في العـشقِ إيـضاحُ؟
كم من دمشقـيةٍ بـاعـت أســاورَها حـتّى أغـازلها والـشعـرُ مـفتـاحُ
أتيـتُ يا شجـرَ الصفصـافِ معتـذراً فهـل تـسامـحُ هيـفاءٌ ووضّــاحُ؟
خـمسونَ عـاماً وأجـزائي مـبعثرةٌ فـوقَ المحـيطِ ومـا في الأفـقِ مصبـاحُ
تقاذفتـني بحــارٌ لا ضـفـافَ لـها وطاردتـني شيــاطـينٌ وأشـبـاحُ
أقاتلُ القـبحَ في شعـري وفـي أدبـي حـتى يـفتّـحَ نـوّارٌ وقــدّاحُ
ما للعروبــةِ تبـدو مثـلَ أرملـةٍ؟ ألـيسَ فـي كـتبِ التاريـخِ أفـراحُ؟
والشعرُ ماذا سـيبقى من أصـالتهِ؟ إذا تــولاهُ نـصَّـابٌ ومــدّاحُ؟
وكيـفَ نكتـبُ والأقـفالُ في فمـنا؟ وكلُّ ثانيــةٍ يأتـيـك سـفّـاحُ؟
حملـت شعـري على ظـهري فـأتعبني ماذا من الشـعرِ يـبقى حـينَ يـرتاحُ؟

 

انشر هذا المقال لتزيد من الثقافة العامة عن هذا الموضوع.


Comments

So empty here ... leave a comment!

اترك رد

Sidebar